CILE
مجالات البحث
Press Release

الدوحة، 29 سبتمبر 2013. رأى الدكتور طارق رمضان، المدير التنفيذي لمركز دراسات التشريع الإسلامي والأخلاق، عضو كلية الدراسات الإسلامية بمؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع، أن أسس التربية والتعليم في العالمين العربي والغربي بحاجة إلى تغيير عميق.

وقد جاءت ملاحظته هذه في سياق محاضرة ألقاها بعنوان "التربية والتعليم: الأخلاق والمقاصد"، وذلك في افتتاح سلسلة فعاليات المركز الثقافية المفتوحة للموسم الأكاديمي الجديد، يوم الإثنين 23 سبتمبر 2013، داخل مبنى كلية الدراسات الإسلامية في مؤسسة قطر.

وبدأ الدكتور رمضان محاضرته بالتمييز بين مصطلحي التربية والتعليم وبيان ترابطهما. كما انتقد المناهج التعليمية المعاصرة، الغربية والعربية، مبرزاً أوجه قصورها، ومتسائلاً عن غاياتها ومخرجاتها.

وانتقل الدكتور رمضان بعدها إلى شرح مفهوم العلم النافع وضرورة اقترانه بالحرية لتحقيق الكرامة الإنسانية. "فالعلم النافع"، كما يوضح الدكتور طارق رمضان، "يرتبط بمفهوم التكليف ويقتضي استقلال الفكر وطرح الأسئلة، والقدرة على الاعتراض وتحمل المسؤولية الشخصية، والخروج من نفسية الضحية، والشجاعة في الاختيار".

وأردف الدكتور رمضان قائلاً: "العلم النافع كذلك من مقتضياته الجمع بين قراءة الوحي وقراءة الوجود، أي بين تدبر النص وفهم الواقع. كما يقتضي نبذ العزلة المعرفية، وربط المدرسة التعليمية بمحيطها الخارجي والتعوّد على التكافل الاجتماعي ومبادرات التضامن. إضافة إلى ذلك، فإن العلم النافع لا يتحقق دون التربية الفنية والجمالية، وتنمية روح الإبداع لدى الطالب".

وفي ختام المحاضرة، تحدث الدكتور طارق رمضان عن ضرورة التحلي بالتواضع العلمي. وقد شارك الجمهور الغفير الذي ملأ قاعة المحاضرة بفعالية في إغناء النقاش، حيث توجه بأسئلته للمحاضر، وقدّم مداخلات نوعية حول إشكالات التعليم ومناهجه وضرورة تخليق المؤسسات التربوية.

أضف تعليقاتك

Your email address will not be published*

إضافة تعليق جديد

Restricted HTML

  • وسوم إتش.تي.إم.إل المسموح بها: <a href hreflang> <em> <strong> <cite> <blockquote cite> <code> <ul type> <ol start type> <li> <dl> <dt> <dd> <h2 id> <h3 id> <h4 id> <h5 id> <h6 id>
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
  • Web page addresses and email addresses turn into links automatically.
محتويات هذا الحقل سرية ولن تظهر للآخرين.